بمشاركة الكردغلي وأبو سعدى : ندوة رياضية هامة في اللاذقية

اذهب الى الأسفل

بمشاركة الكردغلي وأبو سعدى : ندوة رياضية هامة في اللاذقية

مُساهمة من طرف Admin في الإثنين أبريل 21, 2008 4:53 am

بمشاركة الكردغلي وأبو سعدى : ندوة رياضية هامة في اللاذقية
<table cellSpacing=0 cellPadding=0 width="1%" align=center border=0><tr><td vAlign=top align=middle></TD></TR></TABLE>
تحت رعاية الدكتور غالب شحادة أمين فرع الحزب في جامعة تشرين تقام ندوة رياضية بعنوان (حوار رياضي مفتوح ) يشارك فيها : نجم كرة القدم السورية عبد القادر كردغلي ونجم كرة السلة السورية محمد أبو سعدى والمعلق الرياضي عبد الله خفته وذلك يوم الاثنين في 21 نيسان الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً في قاعة المكتبة المركزية .
وسيتم خلال الندوة مناقشة الكثير من القضايا الرياضية الهامة أبرزها :
- النجم الرياضي بين الاعتزال والتكريم والابتعاد والتهميش.
-واقع الكرة السورية والسلة السورية بين الماضي والحاضر
-الاحتراف بواقعه الحالي ماله وماعليه.
-الأندية وأسباب غياب الاستقرار الإداري والمالي والتدريبي والفني
-المنتخبات الوطنية وأبرز مشكلاتها.

وستكون هناك مداخلات للحضور والدعوة عامة ، فيما ستغطي الندوة قناتي الجزيرة ودبي الرياضية .

بقلم : علاء الدين قريعة
avatar
Admin
Admin
Admin

ذكر
عدد الرسائل : 69
تاريخ التسجيل : 15/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jablehsc.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بمشاركة الكردغلي وأبو سعدى : ندوة رياضية هامة في اللاذقية

مُساهمة من طرف شمس تشرين في الإثنين أبريل 21, 2008 12:22 pm

في ندوة جامعة تشرين الرياضية : الكردغلي وأبو سعدى وصفا الداء والدواء




بحضور رسمي من القيادتين الحزبية والرسمية وجمهور كبير أقيمت اليوم في قاعة المكتبات في جامعة تشرين ندوة رياضية عن كرتي القدم والسلة السورية شارك فيها نجما الكرتين الكابتن عبد القادر كردغلي والكابتن محمد أبو سعدى وأدارها بنجاح المعلق الرياضي عبد الله خفته.

وخلال الندوة أبدى النجمان رأيهما في عدة قضايا رياضية تشغل بال الشارع الرياضي السوري واللاذقانية وتحدثا بكل وضوح وشفافية عن مكامن الخلل في الكرتين وعن الحلول الكفيلة بتخطي الأزمات التي تعيشها كرة القدم والسلة السورية والتي تراجعت نتائجها ومراكزها في معظم المناسبات والبطولات العربية والقارية والدولية في السنوات العشر الأخيرة ،ثم أجابا عن أسباب غياب الاستقرار الإداري والتدريبي والفني عن الأندية السورية في ظل الفوارق المادية الكبيرة التي أحدثها تطبيق نظام الاحتراف والذي اعتبره الكردغلي وأبو سعدى منقوصاً ولم يكن هناك دراسة مستفيضة لتطبيقه وهذا الأمر أوقع الاحتراف في الكثير من المطبات لغياب الضوابط وعدم معرفة اللاعب لحقوقه وواجباته وغياب المحاسبة وأنه أي الاحتراف طبق على بعض مفاصل اللعبة وتجاهل بقية المفاصل الأخرى ولم يستفد منه إلاّ اللاعب فقط وجعله وسيلة لإملاء جيبه بالمال وبطرق ملتوية ومختلفة ولكنه زاد من هموم إدارات الأندية التي مارست مهنة (الشحيدة ) للصرف على ألعابها، ثم تطرق النجمان إلى واقع منتخباتنا الوطنية والتي تفتقد للكثير من مقومات النجاح بدءاً من اختيار اللاعبين مروراً بالكوادر التدريبية وإبعاد الخبرات الرياضية انتهاء بغياب الدعم المادي والاهتمام الكافيين بها وغياب التحضيرات والاستعدادات الكافية واقتصار احتكاكها على دول غرب أسيا وهذا ماجعلها تراوح مكانها وتتراجع نحو الوراء على لائحة التصنيف الدولي ،أما آخر القضايا المطروحة على النجمين هي أسباب عدم إقامة مباريات الاعتزال لنجوم اللعبتين بما يليق بإنجازات كل لاعب واعتبر الاثنان بأن مباراة الاعتزال هي مناسبة لجمع المال هكذا فهما حتى المسؤولين وليست مناسبة لتكريم النجم الذي لم يلخل بالعطاء وبذل الجهد والعرق سواء مع ناديه أم مع المنتخب الوطني ولهذا السبب لم يقم معظم النجوم مباريات اعتزالهم ،وتم استبدالها في الفترة الأخيرة بدعوتهم إلى حفلات تكريمية يكرمون من خلالها بهدايا مادية ورمزية ،وأشار النجمان إلى أن أكبر تكريم لهما هو عندما يشار اليهما بالأيدي في كل مكان من قبل الناس ويلقون كل المحبة والاحترام والتقدير من جماهير السورية ، في أي مكان تواجدوا فيه حتى في الشارع ، بالإضافة إلى أن الكثير من المواهب الصاعدة التي تعتبرهما مثلها الأعلى ، وركزّ الكردغلي على ضرورة الاهتمام بالفئات العمرية والتي هي الأساس في عملية بناء وتطوير الكرة السورية وأن الأندية المحلية لديها القدرة على إنجاب لاعب موهوب كل يوم بشرط الاهتمام والمتابعة، وأنه جاهز للعمل في أي مكان سواء في ناديه تشرين أم في اتحاد الكرة عندما تتوفر الأجواء المناسبة ، بعدها فتح المجال أمام الحضور لطرح تساؤلاتهم واستفساراتهم عبر مداخلات اتسمت بالجدية و تمحورت حول القضايا الرياضية السورية ولامست أوجاع كرتي القدم والسلة وأجاب عليها الكردغلي وأبو سعدى بكل صدق وشفافية .

وفي الختام وجه مدير الندوة الشكر الجزيل لكل من ساهم في إنجاحها وفي مقدمتهم ضيفيها الكبيرين الكابتن كردغلي والكابتن أبو سعدى وقيادة شعبة الحزب الأولى والدكتور محمد زهيرة وتمنى أن تتكرر مثل هذه الندوات في المستقبل لأنها تضع النقاط الحروف ويواجه النجم فيها عشاقه ومحبيه في لحظة يتمناها النجم والمشجع الرياضي
avatar
شمس تشرين
مشرف

عدد الرسائل : 22
تاريخ التسجيل : 16/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: بمشاركة الكردغلي وأبو سعدى : ندوة رياضية هامة في اللاذقية

مُساهمة من طرف naro في السبت أبريل 26, 2008 9:35 am

مشكووووووووووووووووووور ابوعلي
وشمووووووووووووووووووووس

_________________
avatar
naro
مشرف عام

انثى
عدد الرسائل : 38
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 16/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى